<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[النتائج والتوصيات]

أولاً: النتائج:

من أهم النتائج التي أسفر عنها هذا البحث ما يلي:

ـ حرص أعداء المسلمين على نشر أفكارهم بين أبناء المسلمين من خلال أساليب الغزو الفكري التي منها مدارس الإرساليات ووسائل الإعلام والدعاية واستغلال الشباب الذي انبهر بالحضارة المادية الغربية.

ـ يحمل الغربيون عداءً وحقداً على الإسلام والمسلمين، وقد ظهر في اعترافاتهم التي تضمنتها برتكولاتهم.

ـ أن الفلسفة نبتت ونشأت وترعرعت قديماً في المجتمع اليوناني.

ـ احتفظ الفكر الغربي بالفلسفة اليونانية إلى يومنا هذا.

ـ الفلسفة منهج قائم على العقل المجرد في فهم المجهول، والإجابة عن الأسئلة التي يعجز العلم عن بحثها والفصل فيها.

ـ تبحث الفلسفة في ماهية الأشياء بقصد التوصل إلى كنهها بدون مسلمات شرعية.

ـ أن الفلسفة لا تعني الحكمة في المفهوم الغربي، بل تعني حب الحكمة والبحث عنها بالأداة العقلية دون مسلمات شرعية.

ـ أن الحكمة في المفهوم الإسلامي تعني الإصابة في القول والعمل.

ـ ميدان الفلسفة ليس مقصوراً على أهل العلم، بل لكل شخص أن يخوض ميدان الفلسفة وإن كان جاهلاً.

ـ فلسفة التربية جزء من المفهوم العام لمصطلح الفلسفة.

ـ مصطلح الفلسفة لا يتفق مع المنهج الإسلامي. لكونه لا يقوم على المسلمات الشرعية، ولا يسير في ضوئها، ويهدف إلى إخضاعها لميدان

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير