تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

الواحة أرض خضراء وسط رمال الصحراء، تسقى من عيون الماء، والينابيع. مليئة بالنخل، دافئة المناخ، تتشابك أشجارها في هيئة بديعة، لا يمل الجالس فيئها. فهواؤها عليل، وماؤها عذب، وأرضها خضراء، وفيئها بارد منعش، وطريقها طويل صعب، تحتاج من الزائر لها جهدا كبيرًا؛ لقطع مسافات طويلة عبر الصحراء.

تدريب 7

من آداب الزيارة

لا يقف الزائر عند الاستئذان تجاه الباب، فإن هذا يكشف عورة البيت عند فتحه، بل يقف منحرفا إلى جانب منه، فإذا فتح الباب قليلا لا يرى شيئا في داخله، وإذا كان بعض الناس يتخذ الستائر خلف الأبواب، فإن كثيرا منهم لا يصنع ذلك، ولا يدري الزائر ما خلف الباب، أتوجد ستائر أم لا؟

تدريب 8

مكر اليهود

لبث اليهود على مكرهم حتى جاء الإسلام، وبعث محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهم يعرفونه كما يعرفون أبناءهم، فكذبوه وآذوه واستهزؤوا به، وهموا بقتله، وألبوا عليه المشركين، وقبائل العرب، ودسوا له الدسائس، وظهر منهم النفاق؛ فكثر منهم من أشاع الإسلام، وأبطن اليهودية والكفر، وأشاعوا النفاق بين الناس، وأثاروا الفرقة بين المسلمين، وكادوا للإسلام والمسلمين المكائد التي لا تحصى حتى اليوم، والتاريخ شاهد على ذلك.

[الجزء الثاني]

أولا ـ الهمزة المتوسطة على الألف:

الأمثلة

1 ـ رأى سعيد طائرًا يطعم صغاره.

رأَس المدير اجتماع مجلس الآباء.

يتألم المريض من شدة الألم.

2 ـ التقيت فجأة بصديق عزيز على نفسي.

كانت تلك مسألة هامة.

قال تعالى: {ولا يسأل حميم حميمًا} 10 المعارج.

3 ـ هذا رأي الحاذق الأرب.

ما كان لك في هذا الأمر مأرب.

قال تعالى: {من كأس كان مزاجها كافورًا} 5 الإنسان.

القاعدة

تكتب الهمزة المتوسطة على الألف في الحالات التالية:

1 ـ إذا كانت الهمزة مفتوحة وسبقها حرف مفتوح.

مثل: رأى، رأَس، يتألم، سأل، متأمل، تأسف،

رأف، رأب، نأى، يتأخر، اشمأز، متألق.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير