تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

إعرابها:

قام زَيْدٌ: فعل وفاعل.

نفسُه: (نفس) تابع لـ (زيد) مؤكِّد معنوي له يأخذ حكمه وهو الرفع. و (نفس) مضاف، والضمير المتصل: مضاف إليه.

والثاني:

(رأيتُ القوم كلَّهم) إذ كلمة (كلهم) مؤكِّد معنوي لـ (القوم) .

وإعرابه:

رأيت: فعل وفاعل.

القوم: مفعول به.

كلهم: (كل) تابع لكلمة (القوم) مؤكِّد لها آخذٌ حكمها وهو النصْب، و (كل) مضاف، والهاء ضمير متصل مبنيٌ على الضم في مَحَلّ خفض مضاف إليه و (الميم) للجمع.

ثالثها:

(مررت بالقوم أجمعين) إذ كلمة (أجمعين) مؤكِّدة لكلمة (القوم) .

إعرابها:

مررت: فعل وفاعل.

بالقوم: جار ومجرور.

أجمعين: تابعٌ مؤكِّد لكلمة (القوم) آخذٌ حكمها وهو الخفض وخُفِضَتْ بالياء نيابة عن الكسرة لأنها مُلحَق بجمع المذكر السالم. و (النون) في (أجمعين) عوض عن التنوين في الاسم المفرد.

[باب البدل]

قال الْمُصَنِّف - يرحمه الله - (باب البدل) :

يتعلق به شيئان:

أولهما:

تعريفه من حَيْثُ اللُّغَة: إذ هو بمعنى العِوَض، تقول: استبدلتُ السلعة الفلانية بغيرها إذا أخذتَ غيرَها عوضاً عنها.

والثاني:

تعريفة في الاصطلاح: وهو التابع المقصود بلا واسطة.

بيانه:

كلمة (تابع) : أي أنه من التوابع، وسبق معناها.

وكلمة (المقصود) : أي أن المعنى الذي دخل على الْمُبْدَل يدخل على البدل، فهو مقصود بذلك المعنى كقصد الأصل.

وكلمة (بلا واسطة) : قيد يخرج: عطف النسَق لأنه بواسطة حرف كان مقصوداً.

مثال ذلك: (قام زَيْدٌ أخوك) .

فكلمة (أخو) : بدل من (زيد) لأنه يصح أن تُلغَى (زيد) وتقوم مقامه، فتقول: (قام أخوك) . وكلمة (أخو) مقصودة بما قُصِدَ به (زَيْدٌ) وهو معني القيام، وكان ذلك بلا واسطة حرف كـ (الواو) أو (فاء) أو غيرها.

قوله (إذا أبدل اسم من اسم …… الخ)

يتعلق به شيئان:

أولهما: أن البدل نوعان:

الأول:

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير