تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وثالثها: كاف الخطاب للمفرد. ومثالها: (ضَرَبَكَ) ، وهي مبنية على الفتح.

ورابعها: كاف المخاطبة المفردة، وهي مبنية على الكسر.

وخامسها: كاف الخطاب للمثنى، وهي مبنية على الضم. ومثالها: (ضربكما) .

وسادسها: كاف الخطاب للْمُتَكَلِّمين، وهي مبنية على الضم. ومثالها: (ضربكم) .

وسابعها: كاف الخطاب للْمُتَكَلِّمات من النساء، وهي مبنية على الضم. ومثالها: ضربكن.

وثامنها: هاء الغيبة للمفرد، وهي مبنية على الضم. ومثالها: ضَرَبَهُ.

وتاسعها: ضمير الغيبة للمفردة وهي مبنية على الفتح. ومثالها: ضَرَبَها.

وعاشرها: ضمير الغيبة للمثنى، وهي مبنية على الضم. ومثالها: ضربهما.

حادي عشر: هاء الغيبة للجمع الذكور، وهي مبنية على الضم. ومثاله: ضربهم.

الثاني عشر: هاء الغيبة للإناث، وهي مبنية على الضم. ومثالها: ضربهن.

والضمائر السابقة المتصلة يُقَال فيها: هي مبنية على كذا - بحسب ما سبق- في مَحَلّ نَصْب مفعول به.

مثاله:

ضربكما مُحَمَّدٌ.

فـ (ضرب) : فعل ماضٍ مبني على الفتح، و (الكاف) ضمير خطاب متصل مبني على الضم في مَحَلّ نَصْب مفعول به، و (ما) للدلالة على التثنية.

و (مُحَمَّدٌ) : فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة على آخره.

قوله: (والمنفصل اثنا عشر وهي: إياي ……الخ)

سبق التدليل على صحة هذا العدد، وأهل التحقيق من اللُّغَة يذهبون إلى أن الضمير هو (إيَّا) ، وما اتصل به كان للدلالة على التكَلُّم أو الخطاب أو الغيبة.

مثاله:

(إياي) حَيْثُ إِنها تشمل شيئين:

أولهما:

الضمير المنفصل وهو (إيَّا) .

والثاني:

الضمير المتصل الدال على الْمُتَكَلِّم المفرد وهو (الياء) .

وذهب الجمهور إلى أن كلمة (إياي) و (إيانا) وغيرهما ضمير منفصل في كاملها.

[باب المصدر]

قال الْمُصَنِّف - يرحمه الله - (باب المصدر: المصدر هو الاسم … الخ)

يتعلق به شيئان:

أولهما: تعريفه:

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير