فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

كُتُبُ الرُّقَى

بَابَ: رُقْيَةُ مُنْ بِهِ لَمَمٌ

1589 - حَدَّثَنَا زَحْمَوَيْهِ، حَدَّثَنَا صَالِحٌ، حَدَّثَنَا أَبُو جَنَابٍ يَحْيَى بْنُ أَبِي حَيَّةَ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي لَيْلَى، عَنْ رَجُلٍ، عَنْ أَبِيهِ قَالَ: جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: إِنَّ أَخِي وَجِعَ.

فَقَالَ: «مَا وَجَعُ أَخِيكَ» ؟ قَالَ: بِهِ لَمَمٌ.

قَالَ: «فَابْعَثْ إِلَيَّ بِهِ» .

قَالَ: فَجَاءَهُ فَجَلَسَ بَيْنَ يَدَيْهِ.

قَالَ: فَقَرَأَ عَلَيْهِ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَاتِحَةَ الْكِتَابِ.

وَأَرْبَعِ آيَاتٍ مِنْ أَوَّلِ سُورَةِ الْبَقَرَةِ.

وَآيَتَيْنِ مِنْ وَسَطِهَا: {لا إِلَهَ إِلا هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ {163} إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ} [البقرة: 163-164] .

حَتَّى فَرَغَ مِنَ الآيَةِ.

وَآيَةَ الْكُرْسِيِّ.

وَثَلاثَ آيَاتِ مِنْ آخِرِ سُورَةِ الْبَقَرَةِ.

وَآيَةً مِنْ أَوَّلِ سُورَةِ آلِ عِمْرَانَ: {شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ وَالْمَلائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ لا إِلَهَ

<<  <  ج: ص:  >  >>