تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

76- كِتَابُ الْإِيمَانِ

1- بَابُ مَا جَاءَ فِي الْحَلِفِ بِصِفَاتِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ كَالْعِزَّةِ وَالْقُدْرَةِ وَالْجَلَالِ والكبرياء وَالْعَظَمَةِ وَالْكَلَامِ وَالسَّمْعِ وَنَحْوِ ذَلِكَ

قَالَ الْبُخَارِيُّ: "قال أيوب: وعزتك لاغنى بِي عَنْ بَرَكَتِكَ " وَفِي حَدِيثِ قَتَادَةَ عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - فِي قِصَّةِ جَهَنَّمَ "فَتَقُولُ: قَطْ قَطْ وَعِزَّتِكَ " وَفِي حَدِيثِ أَنَسٍ أَيْضًا فِي الَّذِي يُغْمَسُ فِي الْجَنَّةِ فَيُقَالُ لَهُ: "هل رأيت بؤسًا قط؟ فَيَقُولُ: لَا وَعِزَّتِكَ وَجَلَالِكَ ".

4812 / 1 - وَقَالَ مُسَدَّدٌ: ثَنَا يَحْيَى، عَنْ سُفْيَانَ، حَدَّثَنِي الْأَعْمَشِ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُرَّةَ، عَنِ أبي كنف قال: قَالَ عَبْدُ اللَّهِ: "مَنْ حَلَفَ بِالْقُرْآنِ فَعَلَيْهِ بكل آية يمين، قَالَ: فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لِإِبْرَاهِيمَ فَقَالَ: قَالَ عَبْدُ اللَّهِ: مَنْ حَلَفَ بِالْقُرْآنِ فَعَلَيْهِ بِكُلِّ آيَةٍ يَمِينٌ، وَمَنْ كَفَرَ بِحَرْفٍ مِنْهُ فَقَدْ كَفَرَ بِهِ أَجْمَعَ ".

4812 / 2 - رَوَاهُ الْبَيْهَقِيُّ فِي سننه: أبنا أبو نصر بن قتادة، أبنا أبو منصور العباس بن الفضل الضبي، أبنا أَحْمَدُ بْنُ نَجْدَةَ، ثَنَا سَعِيدُ بْنُ مَنْصُورٍ، ثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ زَكَرِيَّا، عَنِ الْأَعْمَشِ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُرَّةَ، عَنْ أبي كنف قَالَ: "بَيْنَمَا أَنَا أَمْشِي مَعَ ابْنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فِي سُوقِ (الرَّقِيقِ) إِذْ سَمِعَ رَجُلًا يَحْلِفُ بِسُورَةِ الْبَقَرَةِ، فَقَالَ ابْنُ مسعود: إن عليه لكل آيَةٍ مِنْهَا يَمِينًا".

قَالَ الْأَعْمَشُ: فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لإبراهيم فمال: قال عَبْدُ اللَّهِ: ... فَذَكَرَهُ.

4812 / 3 - وَبِهِ: إِلَى سَعِيدِ بْنِ منصور، أبنا خَالِدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ، عَنْ أَبِي سِنَانٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي الْهُذَيْلِ، عَنْ حَنْظَلَةَ بْنِ خُوَيْلِدٍ الْعَنْبَرِيِّ قَالَ "خَرَجْتُ مَعَ ابْنِ مَسْعُودٍ حَتَّى أَتَى السُّدَّةَ- سُدَّةً بِالسُّوقِ- فاستقبلها ثم قال: إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ خَيْرِهَا وَخَيْرِ أَهْلِهَا، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّهَا وَشَرِّ أَهْلِهَا، ثُمَّ مَشَى حَتَّى أَتَى دَرَجَ الْمَسْجِدِ فَسَمِعَ رَجُلًا يَحْلِفُ بِسُورَةٍ مِنَ الْقُرْآنِ، فَقَالَ: يَا حَنْظَلَةُ، أَتَرَى هَذَا يُكَفِّرُ عَنْ يَمِينِهِ، إِنَّ لِكُلِّ آيَةٍ كَفَارَةً- أَوْ قَالَ: يَمِينٌ ".

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير