تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>

وقال غيره: هي الإجافةُ دون الإغلاق"1.

272- روى إسحاق بن الفرج عن شبانة2 الأعرابيّ أنه قال: "غُلامٌ أُملودٌ وأُفلوذٌ إذا كان تاماً مُحْتَلماً شَطْباً"3.

(باب اعتقاب الفاء والهاء)

273- قال ابن الفَرَج4: "سمعت عَرَّاماً يقول: تاه بَصَرُ الرجل وتاف؛ إذا نظر إلى الشيء في دوام، وأنشد:

فَمَا أَنسَ مِن أشياءَ لا أَنسَ نَظْرتي ... بِمَكَّةَ إِنِّي تَائِفُ النَّظَرَاتِ

وتَافَ عَنِّي بَصَرُك وتاه؛ إذا تَخَطَّى"5.

274- قال الجوهري: "وهَرْهَرْتُ الشيء: لغة في فَرْفَرْتُهُ، إذا حَرّكتَه. وهذا الحرف نقلته من كتاب الاعتقاب لأبي تراب من غير سماع"6.


1 التّهذيب 8/376.
2 في الأصل: شبابة، وهو تصحيف، والتصويب من اللسان (ملد) 3/410، والتاج (ملد) 2/505.
3 التّهذيب 14/133، وفيه اعتقاب آخر بين الدال والذال، وقد تقدم في بابه، وقد أشرت إليه في الدّراسة في نقد النصوص، وقد يكون ثمّة تصحيف.
4 في اللسان (توف) 9/19: "أبو تراب".
5 التّهذيب 6/397.
6 الصحاح (هرر) 2/854، ولم أجده في التّهذيب.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير