فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

باب: الخُوارى والحَواري 1

أما الخواري بخاء معجمة مضمومة، فهو أبو يحيى زكريا بن مسعود الأشقر الخواري، حدث بجرجان عن علي بن حرب الموصلي، حدث عنه أبو الحسين محمد بن عمران بن موسى وعبد الله بن محمد بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن زر أبو محمد الخواري2 من خوار الري، حدث عن أحمد بن جعفر بن نصر الجمال ومحمد بن صالح الصيمري وإبراهيم بن محمد بن عبد الله السمناني صاحب عيسى بن حماد وغيرهم، روى عنه أبو بكر أحمد بن علي بن يزداذ القاري وأبو بكر أحمد بن علي اليزدي وغيرهما3.


1 والحواري، والجواربي.
2 يأتي ذكره في رسم "زر"، وذكر في الأنساب مرتين وفي النسخة تخليط.
3 وفي الأنساب من المنسوبين إلى خوار الري إبراهيم بن المختار التميمي الخواري. وهو من رجال التهذيب. وطاهر بن داود الخواري من جملة شيوخ الصوفية. قال "وأبو محمد آدم بن محمد بن آدم الخواري، هو من خوار الري، حدث عن علي بن الحسين بن بيان المقري ببغداد، روى عنه أبو أحمد عبد الله بن عدي الحافظ" قال المعلمي: في تاريخ بغداد ج7 رقم 3493 ترجمة لأبي محمد آدم بن محمد بن آدم النيسابوري، فتأمل. وفي الأنساب "أبو علي الحسين بن محمد بن جرير الخواري، يروي عن أحمد بن صالح السواق المكي، روى عنه يوسف بن إسحاق بن الحجاج" لم يصرح أنه من خوار الري أو غيرها. وفي الأنساب "وقرية ببيهق "من أعمال نيسابور" يقال لها خوار مثل ما تقدم خرج منها جماعة من العلماء منهم أبو محمد عبد الجبار بن محمد بن أحمد الخوارى، كان إماما فاضلا مفتيا متواضعا ساكتا، سمع أبا بكر أحمد بن الحسين البيهقي الإمام وأبا الحسن علي بن أحمد بن محمد الواحدي وأبا القاسم عبد الكريم بن هوازن القشيري وغيرهم، كتبت عنه الكثير بنيسابور وقرأت عليه الكتب؛ وتوفي في سنة ثلاث -أو أربع- وثلاثين وخمسمائة. وأخوه الحاكم أبو علي عبد الحميد بن محمد الخواري رأيته بخسرو وجرد قصبة بيهق، كان من أهل العلم والفضل، روى لنا عن الإمام =

<<  <  ج: ص:  >  >>