فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[باب التقي والنقي]

أما التقي فهو التقي المنصوري هاشمي جليل رئيس محتشم كان بالبصرة ودخل بغداد، وكان مقدمًا معظمًا. واسمه أبو القاسم الحسين بن أبي الحسن، وقد تقدم ذكره1.

وأما النقي فهو عباس بن الوليد بن عبد الملك بن محمد بن عبد الله بن عبيد الغافقي، من الموالي، يعرف بعباس النقي لوضح كان به، أحد الشهود بمصر، توفي في شهر ربيع الآخر من سنة اثنتين وثلاثين ومائتين.


1 في باب تقي ونقي ص152 من صفحات الأصل وبقية الباب هناك.

<<  <  ج: ص:  >  >>