فصول الكتاب

[أحداث سنة أربع وخمسمائة]

سقوط بيروت:

نزل بغدوين وابن صَنْجيل عَلَى بيروت، وجاءت الفرنج الْجَنَويّة في أربعين مركبًا، وأحاطوا بها، ثمّ أخذوها بالسّيف1.

سقوط صيدا:

ثمّ نازلوا صيدا في ثالث ربيع الآخر، فأخذوها في نيّفٍ وأربعين يومًا، وأمنّوا أهلها، فتحوّل خلْقٌ مِن أهلها إلى دمشق، وأقام أكثر النّاس رعية للفرنج، وقُرّر عليهم في السنة قطيعة عشرين ألف دينار2.


1 الكامل في التاريخ "10/ 475"، والعبر "4/ 7"، وتاريخ طرابلس "1/ 458، 459".
2 ذيل تاريخ دمشق "171"، والبداية والنهاية "12/ 172".