<<  <   >  >>

[من اسمه أمية]

أمية بن أحمد بن محمد بن عبد الرحمن الأسلمي، يعرف: بابن الشيخ. من أهل قرطبة، يكنى: أبا عبد الملك.

روى عنه أبو إسحاق، وأبو جعفر وقالا: كتبنا عنه أحاديث.

أمية بن عبد الله الهمداني الميروقي منها، يكنى: أبا عبد الملك.

رحل إلى المشرق، ولقي بمكة الأسيوطي صاحب النسائي، وبمصر أبا إسحاق بن شعبان، وابن رشيق وكتب عنهم، وكان حجة سنة خمس وخمسين وثلاث مائة.

وكان ذا فضل وعفاف وستر طاهر. توفي رحمه الله: بميروقة ليلة السبت لثمان بقين من ذي القعدة سنة ثلاث عشرة وأربع مائة. ومولده سنة إحدى وثلاثين وثلاث مائة. ذكره أبو عمرو المقرىء.

أمية بن يوسف بن أسباط: من أهل قرطبة.

صحب أبا عبد الله بن العطار وتفقه عنده وحكى عنه: أنه حضر عنده مجلس مناظرته فسأله بعض أغبياء التلاميذ عن مسألة سهو في الصلاة أوجب عليها فيها سجدتي السهو بعد السلام فقال له السائل: فإن أصبغ بن الفرج لم ير علي فيها سجوداً. فرد عليه ابن العطار بسرعة: كَلَّا لا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ. ذكره الحسن بن محمد. وحكى هذا عن أمية حسب ما تقدم ذكره.

<<  <   >  >>