فصول الكتاب

<<  <   >  >>

روى عن خالد بن سعدٍ وأكثر عنه وكان له جارا، وعن أحمد بن سعيد، وأحمد ابن مطرف، وابن سلمون ونظرائهم. وكان أبوه أبو القاسم محدثا وسمع عليه جل روايته، قال أبو عمر بن عبد البر: كتبت عن قاسم هذا كثيرا من روايته. وتوفي بقرطبة سنة خمسٍ وتسعين وثلاث مائة.

وكان رجلا صالحا. وقال في موضعٍ آخر: توفي فيما أحسب سنة ثمانٍ أو سبع وتسعين وثلاث مائة.

وقال أبو عمر بن الحذاء: توفي قاسم هذا في جمادى الآخرة سنة ستٍّ وتسعين وثلاث مائة، وقال: أخذت عنه تاريخ الرازي الأوسط في أخبار الأندلس قاطبة عنه وأجاز لي جميع روايته. قال ابن شنظير: وكان مولده في شوال سنة أربع عشرة وثلاث مائة.

قاسم بن الشارب الرباحي الفقيه، المحدث. ذكره: أبو محمد عبد الغني ابن سعيد الحافظ في كتاب نسبة النسبة من تأليفه.

[القاسم بن محمد بن عبد الله الفريشي: من أهل قرطبة؛ يكنى: أبا الطيب.]

روى عنه أبو حفص الزهراوي وأثنى عليه بالصلاح؛ وذكر أنه لزم المشرق سنين، وصحب العباد. وروى عنه كثيرا من روايته.

[قاسم بن مروان الوراق: من أهل قرطبة؛ يكنى: أبا بكر.]

روى عنه أبو عمر بن عبد البر النميري. ذكره ابن مدير، وقال: توفي قريباً من الأربع مائة.

قاسم بن محمد بن عبد الله الأموي، يعرف: بابن طال ليله. من أهل طليطلة؛ يكنى: أبا محمد.

<<  <   >  >>