تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

ذكر بغاله وحميره صلّى الله عليه وسلم

بِغَالُهُ خَمْسةٌ، أو فَسِتّهْ ... دُلْدُلُ، مع فِضةَ، والأَيْلِيَّهْ

وَبغلةً أهدى لهُ الأُكيْدِرُ ... وجَاء مِن كِسْرى، وفِيهِ نَظَرُ

وَبَغلةً أَهدى له النّجاشي ... وهو ب «أخلاق النَّبِيِ» الفَاشِي «1»

حِمَارُهُ عُفَيْرٌ، أو يَعْفُورُ ... أو فَهُمَا اثنَانِ، وذا المَشْهُورُ «2»

وكَونُهُ كَان اسمُهُ زيادا ... أو فيزيد منكر إسنادا

وثالث أعطاه سعد يسنده ... رديفه قيس بن سعد ولده


(1) جاء بخط الحافظ العراقي رحمه الله في هامش (أ) : (أي: وما ذكر من إهداء النجاشي له بغلة هو في كتاب «أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم» لأبي الشيخ ابن حيان. الفاشي: المشهور، وهو صفة للتصنيف المذكور) .
(2) القول بأنهما واحد عزاه الحافظ في «الفتح» (6/ 59) إلى ابن عبدوس، وذكر ذلك أيضا ابن كثير في «البداية والنهاية» (6/ 381) ، لكن رد ذلك القول- كما ذكر الحافظ ابن حجر- الدمياطيّ، وضعفه مغلطاي في «الإشارة» (ص 387) ، والله أعلم.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير