<<  <  ج: ص:  >  >>

هو المواطن الأول فى مكة (الزعيم المكى) ، نظرا لمقتل عدد من شيوخ مخزوم فى هذه الغزوة. لكن فى بواكير البعثة المحمدية كان أبو أحيحة سعيد بن العاص قد أحرز أيضا قدرا كبيرا من القوة «13» والنفوذ، وحتى موتهم فى بدر كان عقبة بن أبى معيط وابنا ربيعه: عتبة وشيبة كانوا فى المقدمة (من السابقين) .

وكان المسلمون الأوائل من هذه العشيرة هم: عثمان بن عفان، وأبو حذيفة بن عتبة بن ربيعة، وخالد بن سعيد (أبو أحيحة) وأسرة خليفة جحش، عبيد الله، عبد الله، وأبو أحمد. وكان أبو حذيفة وخالد ابنين لشيخين (رجلين زعيمين أو ذوى مكانة) ، لكن كون أمهما من كنانة- وهى قبيلة كانت علاقتها غير قوية بقريش- جعل مكانتهما متدنية فى أسرتيهما. ولم يكن اباء عثمان بن عفان المباشرون ذوى مكانة بارزة.

وربما كان عثمان أيضا يغار من أقربائه الأغنى منه والأكثر نفوذا. وقبل الهجرة بعشر سنين، كان عمر عثمان حوالى ثلاثين عاما، وكذلك كان عمر أبى حذيفة وهو العمر الذى أصبح فيه ثراؤهما المنتظر أمرا واضحا نسبيا. وكون جدة عثمان رضى الله عنه لأمه كانت أختا لوالد محمد صلّى الله عليه وسلم هو الذى مهد الطريق لاسلامه. ولم تكن أسرة جحش مرتبطة ارتباطا مباشرا بأى ممن ذكرناهم انفا لكنها كانت متحالفة مع حرب، والد أبى سفيان وكانت أمهم ابنة أخرى لعبد المطلب. وكان أفراد هذه الأسرة من أوائل المسلمين وهاجروا الى الحبشة، وهناك تحول عبيد الله الى المسيحية. ومعظم حلفاء عبد شمس الاخرين الذين أسلموا قبل غزوة بدر ربما يكونون قد تأثروا بهذه الأسرة.

[مخزوم]

كانت مخزوم كما هو واضح لنا المجموعة السياسية السائدة فى مكة قبل غزوة بدر، وكان أبو جهل على وجه التحديد هو قائد المعارضة ضد محمد صلّى الله عليه وسلم. وكانت مخزوم كثيرة العدد وكان ال المغيرة منهم بالذات هم


Lammens ,Mecque ,index. (13)

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير