تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وقال الإمام الصّنْعَانِي مُعَلِّقاً على آثار الباب:

وهو دليل على عدم شرعيتهما في صلاة العيد، فإنهما بدعة (1) .

-14-

صِفَةُ صَلاةِ الْعيدِ

أولاً: هي ركعتانِ، لروايةِ عُمَرَ رضي اللهُ عنه: "صلاةُ السفر ركعتان، وصلاة الأضحى ركعتان، وصلاة الفطر ركعتان، تمامٌ غيرُ قَصْرٍ، على لسان محمد - صلى الله عليه وسلم - " (2) .

ثانياً: تبدأ الركعة الأولى- كسائر الصلوات- بتكبيرة الإحرام، ثم يُكَبّر فيها سبع تكبيرات، وفي


(1) "سبل السلام " (2/67) .
(2) أخرجه أحمد (1/37) والنسائي (3/138) والطحاوي في "شرح معاني الآثار" (1/421) والبيهقي (3/200) وسنده صحيح.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير