<<  <  ج: ص:  >  >>

توفى رَحمَه الله فِي لَيْلَة رَابِع شَوَّال من سنة 651 هـ‍.

انْظُر الْمَزِيد عَنهُ فِي:

1 - السّير للذهبي (13 / 278) .

2 - العبر لَهُ (5 / 208) .

3 - النُّجُوم الزاهرة (7 / 31) .

4 - حسن المحاضرة (1 / 379) .

5 - شذرات الذَّهَب (5 / 253 - 254) .

وَغَيرهَا.

5 - تَرْجَمَة شَيْخه: أَبى طَاهِر السلَفِي

هُوَ: الإِمَام، الْعَلامَة، الْمُحدث، الْحَافِظ، الْمُفْتى، شيخ الْإِسْلَام، شرف المعمرين، أَبُو طَاهِر أَحْمد بن مُحَمَّد بن أَحْمد بن مُحَمَّد بن إِبْرَاهِيم الْأَصْبَهَانِيّ، ولد الْحَافِظ السلَفِي فِي سنة خمس وَسبعين وَأَرْبَعمِائَة، أَو قبلهَا بِسنة، وَسمع من رزق الله التَّمِيمِي الْحَنْبَلِيّ، وأبى الْحسن الْكُوفِي، وَغير وَاحِد.

وَعنهُ سبطه الْمُتَقَدّم آنِفا وَغَيره بِكَثِير.

قَالَ أَبُو سعد السَّمْعَانِيّ: " السلَفِي ثِقَة، ورع، مُتَّفق، متثبت، فهم، حَافظ، لَهُ حَظّ من الْعَرَبيَّة، كثير الحَدِيث، حسن الْفَهم والبصيرة ".

توفى رَحمَه الله تَعَالَى فِي صَبِيحَة يَوْم الْجُمُعَة خَامِس شهر ربيع الآخر سنة سِتّ وَسبعين وَخمْس مئة من الْهِجْرَة.

ولمزيد من التَّفْصِيل عَنهُ انْظُر:

1 - سير أَعْلَام النبلاء (21 / 5 - 39) .

2 - العبر (4 / 227) .

<<  <  ج: ص:  >  >>