فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

الحَديث التَّاسِعَ عَشَرَ

64- حَدَّثَنا الْقَاضِي أَحْمَدُ بْنُ إِسْحَاقَ بْنِ الْبُهْلُولِ، حَدَّثَنا الْحُسَيْنُ بْنُ عَمْرو بْنِ محمد العنقزي (ح) وَحَدَّثَنا الْقَاضِي الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ، وَأحمد بْنُ عَلِيِّ بْنِ الْعَلاءِ، قَالا: حَدَّثَنا يُوسُفُ بْنُ مُوسَى، قَالا: حَدَّثَنا حَفْصُ بْنُ غِيَاثٍ -[115]- النَّخَعِيُّ، حَدَّثَنا بُرَيد بْنُ عَبد اللهِ ابن أَبِي بُرْدَة، عَن أَبِي بُرْدَة بْنِ أَبِي مُوسَى، عَن أَبيهِ قَالَ: قَدِمْنَا عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيه وَسَلَّم وَقَدِ افْتَتَحَ خَيْبَرَ فَقَدِمْنَا بَعْدَ مَا افْتَتَحَهَا بِثَلاثٍ أَسْهَمَ لَنَا وَلَمْ يُسْهِمْ لِغَيْرِنَا مِمَّنْ لَمْ يَشْهَدِ الْفَتْحَ، وَقال ابْنُ بُهْلُولٍ: قَدِمْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيه وَسَلَّم بَعْدَ فَتْحِ خَيْبَرَ بِثَلاثٍ فَأَسْهَمَ لَنَا وَلَمْ يُسْهِمْ لأَحَدٍ لَمْ يَشْهَدِ الْفَتْحَ غَيْرُنَا.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير