تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[لا وجود للبشرية قبل آدم عليه السلام]

ƒـ[هل كان بشر في الارض قبل نزول سيدنا آدم عليه السلام إلي الأرض]ـ

^الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلم يكن بشر على وجه الأرض قبل سيدنا آدم عليه السلام، لأن آدم هو أبو البشر، قال تعالى: [وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً] (البقرة: 30) .

وقال: [إِنِّي خَالِقٌ بَشَراً مِنْ طِينٍ] (ص: 71) .

وكان المخلوق هو آدم عليه السلام، ولا التفات إلى ما كتب مؤخرا عن وجود بشر قبل آدم عليه السلام، لضعف أدلته ومخالفته للقرآن والسنة، ففي صحيح البخاري أن الخلائق يأتون آدم يوم القيامة يطلبون منه الشفاعة ويقولون: يا آدم أنت أبو البشر، خلقك الله بيده ونفخ فيك من روحه وأمر الملائكة فسجدوا لك، وأسكنك الجنة، ألا تشفع لنا؟

وراجع الفتوى رقم: 26672.

والله أعلم.

‰22 صفر 1425

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير