فصول الكتاب

<<  <   >  >>

وبنى مباني، ثم:

[جفنة بن المنذر الأكبر بن الحارث]

ابن مارية، وهو محرق، سموه بذلك لأنه حرق الحيرة، فعرف ولده بآل محرق. وكان جوالا في الآفاق. وملكه ثلاثون سنة. وملك بعده:

[النعمان الأصغر]

ابن المنذر الأكبر بن الحارث بن مارية. ثم:

[النعمان بن عمرو بن المنذر]

الذي بنى قصر السويداء، وقصر حارب عند صيداء. قال: وأبوه عمرو لم يكن ملكاً، وإنما كان يغزو بالجيوش، وفيه يقول النابغة الذبياني:

لعمرو علينا نعمة بعد نعمة ... لوالده ليست بذات عقارب

وذكر أباه فقال وقبر بصيداء الذي عند حارب ثم ملك ابنه:

<<  <   >  >>