فصول الكتاب

<<  <   >  >>

لا يبعدن ربيعة بن مكدم ... وسقى الغوادي قبره بذنوب

نفرت قلوصي من حجارة حرة ... نصبت على طلق اليدين وهوب

لا تبعدن يا ناق منه فانه ... شراب خمر مسعر لحروب

لولا السفار وبعد خرق مهمه ... لتركتها تجثو على العرقوب"

ومن المجهول العصر ممن تنضبط ترجمته إلى القبائل لا إلى الدول:

[الشويعر ربيعة بن عثمان الكناني]

أنشد له الآمدي في معجم الشعراء:

وأفلتنا أبو ليلى طفيل ... سليم الجلد من أثر السلاح

وأنشد له صاحب الكمائم:

وكم ليلة بت مستوحشاً ... تسد علي الهموم الأماني

<<  <   >  >>