فصول الكتاب

<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

وله:

ولما التقى الصفان واختلف القنا ... نهالا وأسباب المنايا نهالها

تبين لي أن القماءة ذلة ... وأن أشداء الرجال طوالها

[المعلوط السعدي]

من واجب الأدب: ذكروا أن جريراً ادعى قوله:

إن الذين غدروا بلبك غادروا ... وشلا بعينك ما يزال معينا

<<  <   >  >>