فصول الكتاب

<<  <   >  >>

1 - أَخْبَرَنَا الشَّيْخُ الْجَلِيلُ الْفَقِيهُ الأَمِينُ مُوَفَّقُ الدِّينِ أَبُو حَفْصٍ عُمَرُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ مَعْمَرِ بْنِ طَبَرْزَدٍ الْبَغْدَادِيُّ الدَّارَقَزِيُّ , فِي تَاسِعَ عَشَرَ ذِي الْحِجَّةِ مِنْ سَنَةِ ثَلاثٍ وَسِتِّ مِائَةٍ , بِدِمَشْقَ , قَالَ: أَنْبَا الشَّيْخُ الإِمَامُ الْعَالِمُ الْحَافِظُ الزَّاهِدُ قُدْوَةُ الْمُسْلِمِينَ أَبُو سَعْدٍ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ سَعْدٍ الْبَغْدَادِيُّ , قِرَاءَةً عَلَيْهِ , فِي يَوْمِ الْخَمِيسِ تَاسِعِ رَبِيعٍ الأَوَّلِ مِنْ سَنَةِ أَرْبَعِينَ وَخَمْسِ مِائَةٍ , فَأَقْرَبُهُ , أنا أَبُو الْفَضْلِ الْمُطَهِّرُ بْنُ عَبْدِ الْوَاحِدِ الْبَزَّانِيُّ , أنا أَبُو عُمَرَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْوَهَّابِ , أنا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عُمَرَ الزُّهْرِيُّ , ثنا عَمِّي عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عُمَرَ , ثنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مَهْدِيٍّ , ثنا إِبْرَاهِيمُ بْنُ سَعْدٍ , عَنِ الزُّهْرِيِّ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيَّبِ , عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ , عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ , أَنَّهُ سُئِلَ " §أَيُّ الأَعْمَالِ أَفْضَلُ؟ قَالَ: إِيمَانٌ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ.

قِيلَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قَالَ: ثُمَّ الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ.

قِيلَ: ثُمَّ مَاذَا؟ قَالَ: ثُمَّ حِجٌّ مَبْرُورٌ ".

هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ مُتَّفَقٌ عَلَى صِحَّتِهِ , أَخْرَجَهُ الْبُخَارِيُّ , وَمُسْلِمٌ , مِنْ حَدِيثِ إِبْرَاهِيمَ بْنِ سَعْدٍ

<<  <   >  >>