<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[الاعتذار]

كقول النابغة الذبياني للنعمان:

أتوعد عبداً لم يخنكَ أمانةً ... وتتركُ عبداً ظالماً وهو ظالعُ

حملتَ عليَّ ذنْبَه وتركتَه ... كذي العُرِّ يُكْوَى غيره وهو راتعُ

[التشبيه]

كقول امرئ القيس:

كأنَّ دماء الهاديات بنحرهِ ... عصارةُ حناءِ بشيبٍ مرجل

[التشبيب]

كقوله:

ألم ترياني كلما جئتُ طارقاً ... وجدتُ بها طيباً وإن لم تطيبِ

<<  <   >  >>