<<  <  ج: ص:  >  >>

[فصل في المجادلة بالتي هي أحسن]

[أساس المجادلة الرغبة في الوصول إلى الحق]

فصل

في المجادلة بالتي هي أحسن المجادلة هي: مقابلة الحجة بالحجة، وكشف الشبه لدى من تجادله بالأدلة المقنعة والبراهين الواضحة.

فالمجادلة والجدل في الأصل هو الاحتجاج لتصويب رأي ورد ما يخالفه، فهو حوار وتبادل في الأدلة ومناقشتها؛ لأن من الناس من لا تقنعه الموعظة ولا التوجيه والإرشاد، فيحتاج إلى مجادلة ومناظرة لإقناعه وتوجيهه، فقد تكون عند البَعض شبهة، أو يقع في تأويل ما، فهذا الجنس من الناس يحتاج إلى مجادلة ومناظرة، بما يراه المُجادل والمناظر مناسبا من حاله، مع الأخذ بالاعتبار طبيعة الزمان والمكان، وأيضا عقيدة المناظر ومذهبه، فإن هذا من الحكمة.

والمجادلة قد تكون بين مسلمَيْن في أصول الدين وفروعه، وقد تكون بين مسلم وكافر، ولقد أثريت المكتبة الإسلامية بالمناظرات الفقهية، وتفتقت تلك المناظرات عن أشياء خدمت الحركة الفقهية بشكل لم يسبق له نظير.

أساس المجادلة: الرغبة في الوصول إلى الحق: وغالب المناظرات التي وصلتنا كانت تقوم على أساس من الاحترام المتبادل، والرغبة من الطرفين في الوصول إلى الحق، واستخدام أدوات المجادلة الصحيحة، وتصحيح النيات، وعدم استعمال خلفيات مسبقة، وإنما

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير