تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>

[الفصل الثالث خطبة الجمعة في السنة المطهرة]

[المبحث الأول هل تصح الجمعة بدون خطبة]

الفصل الثالث

خطبة الجمعة في السنة المطهرة المبحث الأول

هل تصح الجمعة بدون خطبة. . .؟ يشترط للجمعة خطبتان وهذا مذهب الشافعي.

- وقال مالك وغيره يجزئه خطبة واحدة.

الوجه الأول: أن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يخطب خطبتين وقد قال: «صلوا كما رأيتموني أصلي» ولأنهما أقيمتا مقام الركعتين في الظهر فكل خطبة مكان ركعة فالإخلال بأحدهما كالإخلال بإحدى الركعتين.

ويشترط لكل من الخطبتين:

حمد الله تعالى والصلاة والسلام على رسوله - صلى الله عليه وسلم - وأن يقرأ شيئا من القرآن؛ ويحتمل أن قراءة القرآن تكفي في إحداهما لما روى الشعبي قال: «كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذا صعد المنبر يوم الجمعة استقبل الناس فقال: السلام عليكم، ويحمد الله ويثني عليه ويقرأ سورة ثم يجلس ثم يقوم فيخطب ثم ينزل. وكان أبو بكر وعمر يفعلانه» رواه الأثرم (1) .


(1) ابن قدامة (المغني) ج2، ص305.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير