فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[اتبَّعوا ولا تبتدعوا]

اتبَّعوا ولا تبتدعوا 1 - إذا أردت التحذير من البدع في الدين، فيقول لك بعضهم: نظاراتك الزجاجية بدعة. والجواب: أن هذه ليست من الدين بل هي من المخترعات الدنيوية التي قال عنها الرسول صلى الله عليه وسلم «أنتم أعلم بأمر دنياكم» .

" رواه مسلم ".

وهذه المخترعات سلاح ذو حدين: فالراديو مثلا إذا استمعت منه للقرآن والأحاديث الدينية كان حلالا ومطلوبا، وإذا استمعت للموسيقى، والأغاني الخليعة كان حراما، لأن هذه تفسد الأخلاق، وتضر المجتمع.

2 - البدعة الدينية: هي ما لم يقم عليها دليل من الكتاب والسنة، وتكون هذه البدعة في العبادات والدين، وهذا النوع من البدع هو الذي أنكره الإسلام، وحكم عليه بالضلال.

1 - قال تعالى منكرا على المشركين ابتداعهم: {أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ} [الشورى: 21] سورة الشورى آية 21.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير