<<  <   >  >>

[القسم الثاني]

من العرب الموجودين الآن العرب المستعربة، وهم بنو إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام وقد سبق بيان تسميتها بذلك في مقدمة الكتاب قد تقدم في الكلام على العرب العاربة أنه لما نزل إبراهيم عليه السلام بمكة نزلت عليه جُرْهم الثانية، وكان عمر إسماعيل عليه السلام لما أنزله أبوه مكة - فيما يروى - أربع عشرة سنة، وذلك قبل الهجرة بألفي وسبعمائة سنة وثلاث وتسعين سنة، فتزوج إسماعيل امرأة من جرهم، فولدت له اثني عشر ولداً، منهم: نبت، وقيدار.

ثم الذي ذكره ابن إسحاق وغيره من النسّابة: أنه وُلد لإسماعيل عليه السلام نابت - وهم نبت - ووُلد لنابت: يشجب، ووُلد ليشجب: يعرُب، وولد ليعرب: تيرح، وولد لتيرح: ناحور، ووُلد لناحور: مُقوّم، ووُلد لمُقوّم: أدد، ووُلد لأدد: عدنان.

والذي ذكره الطبري أنه وُلد لقيدار: حَمل، ووُلد لحَمل: نبت، ووُلد لنبت: سلامان، ووُلد لسلامان: الهميسع، ووُلد للهُميسع: اليسع، ووُلد لليسع: أدد، ووُلد لأدد: أُد، ووُلد لأد: عدنان.

وعليه جرى صاحب حماة، على خلاف كثير فيما بين إسماعيل وعدنان من الآباء، فقد نقل الطبري عن هشام بن محمد أن فيما بين عدنان وقيدار نحواً من

<<  <   >  >>