فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

قال عبد الله: قال أبي: " فإن أمركم - أي ابن خاقان - أن تنقصوا منه شيئا فانقصوه له، وإن زاد فردوه إلي حتى أعرف ذلك، فلما وقف ابن خاقان على الجواب، بادر قائلا: " يحتاج أن يزاد فيه دعاء للخليفة فإنه يُسَرُّ بذلك. . " فأخبر هذا الوزير بما يبهج الخليفة، ويدخل السرور على نفسه ولهذا استجاب الإمام أحمد لرأيه، وضمَّن جوابه جُمَلا من الدعاء كقوله: " إني أسأل الله عز وجل أن يديم توفيق أمير المؤمنين، أعزّه الله بتأييده. . "، ونحن في نهاية الحديث عن موضوع النصيحة نسأل الله أن يوفق ولاة الأمور ويأخذ بأيديهم إلى الحق ويهديهم إلى الحق ويمكن لهم إنه سميع مجيب الدعاء.

[المطلب الخامس قيام المواطن السعودي بواجبه في المحافظة على الأمن] على الوجه الأكمل

<<  <  ج: ص:  >  >>