<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[إياكم ومواقف الفتن]

42 - وأخرج ابن أبي شيبة، وأبو نعيم في (الحلية)، عن حذيفة رضي الله تعالى عنه قال: (إياكم ومواقف الفتن! قيل وما مواقف الفتن؟ قال أبواب الأمير؛ يدخل الرجل على الأمير، فيصدقه بالكذب، ويقول ما ليس فيه) (16).

43 - وأخرج ابن هشام (17)، عن أبي أمامة الباهلي، قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:

(أبعد الخلق من الله، رجل يجالس الأمراء، فما قالوا من جور صدقهم عليه) (18).


(16) أخرجه أبو نعيم (1/ 277) في الحلية، وابن عبد البر (1/ 260) في جامع بيان العلم، من طريق عبد الرزاق عن معمر عن أبي إسحاق عن عمارة بن عبد الله عن حذيفة به. وفيه عنعنة أبي إسحاق، وكان يدلس.
* أورده السمرقندي (ص/413) في تنبيه الغافلين، والسخاوي (ص/97) في تخريج أحاديث العادلين.
(17) كذا بالأصل، وفي المراجع ابن عساكر والله أعلم.
(18) حديث ضعيف. أخرجه ابن عساكر كما في كنز العمال (43761)، واتحاف السادة (6/ 127)، وانظر (مقدمة الجامع الصغير للمصنف).
* وأورده أبو شجاع الديلمي في الفردوس (1456) من حديث أنس رضي الله عنه.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير