فصول الكتاب

<<  <   >  >>

[[الاجتهاد]]

[[تعريف الاجتهاد ومسألة تصويب المجتهد]]

وأما الاجتهاد فهو بذل الوسع في بلوغ الغرض (1) المقصود من العلم ليحصل له.

والمجتهد إن (2) كان كامل الآلة (3) في الاجتهاد كما تقدم فإن اجتهد في الفروع وأصاب فله أجران على (4) اجتهاده وإصابته.

وإن اجتهد فيها * وأخطأ فله أجر واحد على (5)


(1) قد يعترض على تعريف إمام الحرمين للاجتهاد بأنه تعريف للاجتهاد في اللغة وليس للاجتهاد الاصطلاحي، والاعتراض له وجه ولكن العبادي في شرحه يرى أن هذا التعريف للاجتهاد اصطلاحاً وفصل القول في ذلك في شرحه ص 260 - 263.
وعرف الزركشي الاجتهاد اصطلاحاً بقوله (بذل الوسع في نيل حكم شرعي عملي بطريق الاستنباط) البحر المحيط 7/ 197، وانظر الإحكام 4/ 162،، المستصفى 2/ 350، شرح المحلي على جمع الجوامع 2/ 289، المحصول 2/ 3/7 - 39، فواتح الرحموت 2/ 362، شرح تنقيح الفصول 429، شرح العضد 2/ 289، الإبهاج 3/ 246، شرح الكوكب المنير 4/ 458، إرشاد الفحول ص 250، تيسير التحرير 4/ 179، الحدود ص 64، فتح الغفار 3/ 34.
(2) في " ج " إذا.
(3) في " ب " الأدلة.
(4) في " ب " عن.
* نهاية 15/أمن " أ ".
(5) في " ب " عن.

<<  <   >  >>