فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

كتمان مذهبهم، والحجّ: هو الوصول إِلى إِمامهم أو داعِيهِ، والصلاة: هي طاعة الإِمام. وكذلك كل شيء من الشريعة عندهم له باطنٌ غير الظاهر، إِلا الزكاة والخُمْس فلا باطن لهما غير ظاهرهما، وهما محرمان عندهم على جميع المسلمين إِلا عليهم. ولذلك قال الإِمام مالك بن أنس رحمه اللّاه: لا تقبل توبة الباطنية لأن عندهم لكل ظاهر باطناً، وكذلك التوبة لها باطن عندهم غير الظاهر.

... فِعال، بكسر الفاء

[ح]

[البِطَاح]: جمع أَبْطَح، وهو جمع على غير قياس.

[ن]

[بِطَانُ] البعير: مثل حزام الفرس، والجمع بُطْنٌ.

... و [فِعَالة]، بالهاء

[ن]

[بِطَانَةُ] الثوب: خلاف ظِهارته.

والبِطَانَةُ: السَّرِيرة، يقال: هم أهل بِطَانَتِهِ.

والبِطَانَةُ: الخاصّة الذين تباطنهم في الأمر، قال اللّاه تعالى: لاا تَتَّخِذُوا بِطاانَةً مِنْ دُونِكُمْ «1».

... فَعِيل

[ن]

[البَطِينُ]: ضخم البطن.

ورجل بَطِينٌ: كثير المال. ولذلك قيل في تأويل الرؤيا: إِنّ ضَخَم البطن زيادة لصاحبه، وكذلك ضَخَمُ البدن من ورم وغيره.


(1) سورة آل عمران 3/ 118.

<<  <  ج: ص:  >  >>