<<  <  ج: ص:  >  >>

قُبيسٍ ذَهباً لم يَقبلْهُ اللهُ منكَ حتى تُؤمنَ بالقدرِ خيرِهِ وشرِّهِ، وتَعلمَ أَنَّ ما أَصابَكَ لم يَكنْ ليُخطِئَكَ، وأنَّ ما أَخطأَكَ لم يَكنْ ليُصيبَكَ، ولو متَّ على غيرِ ذلكَ لأكبَّكَ اللهُ على وجهِكَ في النارِ» (1).

بلغَت المُعارَضةُ

آخِرُ الجزءِ

والحمدُ للهِ ربِّ العالَمينَ

وصلَّى اللهُ على محمدٍ سيدِ الُمرسَلينَ وآلِهِ أجمعينَ وسلَّم تَسليماً إلى يومِ الدِّينِ

وحسبُنا اللهُ ونِعمَ الوَكيلُ


(1) يحيى بن اليمان كثير الغلط، وقد انفرد عن أبي سنان الشيباني بذكر معاذ بن جبل في هذا الحديث، وجعله مرفوعاً عنهم جميعاً، وإنما هو مرفوع من حديث زيد بن ثابت وحده دون الباقين.
وكذلك أخرجه أبو داود (4699)، وابن ماجه (77)، وأحمد (5/ 182، 185، 189)، وابن حبان (727)، والبيهقي (10/ 204) من طريق أبي سنان سعيد بن سنان.

<<  <  ج: ص:  >  >>