فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[سلسلة مقتطفات من السيرة [2]]

لقد كان العالم قبل مجيء سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يعج بالأباطيل والظلم والكفر، ولم تكن أمة من الأمم مؤهلة لحمل الرسالة الإلهية كأمة العرب، لما كان فيهم من الأخلاق النبيلة.

وقد تقدم مولده صلى الله عليه وسلم إرهاصات كثيرة ومبشرات تنبئ عن مقدمه بالنور ليضيء العالم بعد تخبطه أزماناً في دياجير الظلام.

<<  <  ج: ص:  >  >>