تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

بسم الله الرحمن [الرحيم]

[حدثنا عيسى] بن مسكين قال: حدثنا [سحنون قال: أخبرنا ابن وهب قال:

1 - أَخْبَرَنِي] سَعْدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ المعافري عن أبي معشر عن [القرظي .. .. {السابقون الأَوَّلُونَ] مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ [بإحسانٍ رضي الله عنهم ورضوا] عنه}، وَأَخَذَ [عُمَرُ بِيَدِهِ فَقَالَ]: مَنْ -[2]- أَقْرَأَكَ بِهَا، قَالَ: أُبَيُّ بْنُ كَعْبٍ، قَالَ: لا تُفَارِقْنِي حَتَّى أَذْهَبَ بِكَ إِلَيْهِ، قَالَ: لَمَّا جَاءَهُ قَالَ عُمَرُ: [أَنْتَ أَقْرَأْتَ] هَذِهِ الآيَةَ، قَالَ: نَعَمْ، قَالَ: أَنْتَ [سَمِعْتَهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: نَعَمْ، قَدْ] كُنْتُ أَظُنُّ أَنَّا قَدْ رُفِعْنَا رَفْعَةً لا يبلغه أحدٌ بَعْدَنَا؛ قَالَ: بَلَى، [تَصْدِيقُ هَذِهِ الآيَةِ فِي أَوَّلِ سُورَةِ الْجُمُعَةِ وَأَوْسَطِ] سُورَةِ الْحَشْرِ، وَآخِرِ سُورَةِ الأَنْفَالِ؛ فِي سُورَةِ الْجُمُعَةِ وَ [ .. ... .. ] {وَالَّذِينَ جَاءُوا مِنْ بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لنا ولإخواننا الذين [سبقونا بالإيمان}، وَفِي سُورَةِ الأَنْفَالِ: {وَالَّذِينَ آمَنُوا] مِنْ بَعْدُ وهاجروا وجاهدوا [معكم فأولائك منكم}.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير