<<  <  ج: ص:  >  >>

[ما طبع من آثاره المخطوطة]

1. أسماء أهل بدر: طبع ببولاق بمصر سنة: (1278هـ).

2. مؤتمر النجف الحجج القطيعة لاتفاق الفرق الإسلامية: (طبع بالقاهرة سنة: 1324هـ)، (وفي بغداد سنة: 1988هـ)، (ونشر ملخصها المرحوم شاعر الشام خليل مردم بك سنة 1379هـ، في مجلة مجمع الشام. ج8. ص:449، وترجمت إلى التركية)، (وطبعت أيضاًً في القاهرة ونشرة مرتين في سنة: 1326هـ)، (كما قدم المؤتمر النجف الأستاذ محب الدين الخطيب وقد طبع أيضاً بدولة قطر، والمملكة العربية السعودية أكثر من مرة).

[نموذج من شعره]

جزم الحبيب بأن قلبي قد سلا ... وذا تحكم في الحشاشة أولا

لا والذي جعل الفؤاد أسيره ... ما حال قلبي عن هواك وبدلا

أأحول ياسكني وحبك ساكن ... قلباً من الهجران ظل مبلبلا

وأحيد عمداً عن هواك وأنثني ... عن سالف العهد القديم محولا

فوحق صدق مودتي وتولهي لم ... يخطر السلوان في قلبي ولا (1)

هذا وقد مدحه الكثير من الشعراء والأدباء في زمانه، ومن ذلك ما قاله فيه الأديب الأريب الشاعر/ حسن ابن عبد الباقي الموصلي (2) من قصيدة طويلة منها قوله:

مبجل جل أن تحصى فضائله .... خير الوجود وبحر الجود والرحب

نبي فضل على طلابه نزلت ... آيات فضل بخفي حنظل الطلب

ما حاتم ما إياس بل وما معن ... وهل تقاس سيول البحر بالقلب

وما ابن سينا سوى قوس بلا ... وتر لديه أن رام رميا ً قط لم يصب

والفارسي جبان عند صولته ... والواقدي يوم الخمد باللهب

[وفاته]

توفى رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جناته بمدينة السلام بغداد، في يوم السبت: (11 - 10 - 1174هـ) ودفن بجامع الشيخ معروف الكرخي داخل رحبة الجامع، وكان قد أعقب من الأبناء: (الشيخ أسعد والشيخ أسعد، والشيخ إبراهيم، والشيخ محمد سعيد، والشيخ عبد الرحمن، والشيخ أحمد، وجميعهم علماء أفذاذ (3) ترجمنا لكلاً منهم في موضعه من هذا الكتاب، كما وقد برز من ذريته الكثير من الزعماء، والمفكرين والسياسيين.


(1) وردت القصيدة في: المسك الأذفر. ص: 127.
(2) حسن بن عبد الباقي الموصلي: من شعراء الموصل متوفى سنة: (1156هـ)، وله ديوان نشره المرحوم الدكتور محمد صديق الجليلي سنة:1400هـ) في الموصل، وهذه الأبيات من قصيدة توجد آبيات منها في: (منهل الأولياء. ص: 331)، (وتاريخ الأدب العربي للعزاوي. ج2 ص: 261 ولا توجد في ديوانه).
(3) انظر عن الأسرة السويدية العباسية في كتاب: (الأسرة السويدية - عبد الله السويدي)، (والرسالة الإسلامية. ص.: 62،68) (والمسك الأذفر للآلوسي).

<<  <  ج: ص:  >  >>