<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[شرح الفتوى الحموية [3]]

لقد ورد في القرآن الكريم وفي سنة الرسول صلى الله عليه وسلم أسماء وصفات لله تعالى، فآمن بها الصحابة وتابعوهم على مراد الله ورسوله، واتبعهم أهل السنة في كل عصر من العصور على ذلك، ثم جاءت الفرق الضالة المنحرفة، فمنهم من أولها، ومنهم من فوضها، ومنهم من أثبت بعضها وأول بعضها كالأشاعرة ومن حذا حذوهم.

<<  <  ج: ص:  >  >>