فصول الكتاب

<<  <   >  >>

بعد عزل حنان عام (15م) تم تعيين اسماعيل بن فابي ثم اليعازر بن حنان ثم سمعان بن كميثوس ثم قيافا من 18م حتى عام 36م.

وقد تم تعزل قيافا بأمر من فيتليوس والي سوريا وخلفه يوناثان بن حنان. (1)

وإلى الآن لم يقدم تبرير لخطأ لوقا هذا.

[التاريخ ومحاكمة السيد المسيح:]

يتساءل الجميع على اختلاف انتماءاتهم الدينية، هل رواية الأناجيل الخاصة بمحاكمة السيد المسيح لها أسانيد تاريخية؟

يقر د. قس حنا الخضري (2) أن الامبراطورية الرومانية حرصت على الاحتفاظ بسجلات المحاكمات التي أجراها الولاة فى الأقاليم التابعة لها، وقد خلت تلك السجلات من أية إشارة لمحاكمة السيد المسيح، مما أدي إلى تساؤل المؤرخين: كيف يمكن أن يصدر بيلاطس الوالي الروماني حكمه باعدام شخص فى أمة خاضعة لسلطة روما دون أن يرسل تقريرا مفصلا أو حتى موجزا عن هذه القضية؟!


(1) Encyclopedia Judaica Vol. 3P.19
(2) تاريخ الفكر المسيحي: د. قس حنا الخضري صـ339

<<  <   >  >>