<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

إهداء ..

إلى شيخي الذي لا يرتضي أن يُذكرَ اسْمُه كَيلا يضيع أجْرُه يقاسمني همُومي وآلامي , ويقفُ وَرَائي في نوائِب الزّمان والحقِّ وَقفَةَ شَرِيفٍ وكريم.

إنْ لَمْ تُعِنِي خيْلُه وسِلاحُهُ

فمتى أقُودُ إلى الأعَادِي عسْكَراً؟

أهدي إليه هَذَا الكتابَ إحتراماً لشخصه , وحُبّاً لشمائِله ِ , وتقْديراً لمواقفه وَوَفَاءً لإخلاصه وإعتزازاً به.

المؤلف

<<  <  ج: ص:  >  >>