مسار الصفحة الحالية:

[حديث البيان]

موضوعات هذا العدد

هذا هو العدد الرابع من المجلد الثاني للبيان. وأن من أجال نظره في صفحاته يرى أن قد ابتدأناه بنبذة من كتاب حضارة العرب في الأندلس لصاحب هذه المجلة ولعل القارئ علي ذكر مما أسلفنا نشره من هذه الرسالة الأولى من هذا الكتاب حتى لا تنقطع عليه سلسلة المعاني التي يجمل أن تكون متصلة بعضها ببعض في ذهن القارئ. وهذه النبذة كما يرى الناظر تتضمن بقية الكلام على تقويم جزيرة صقلية وذكر المشهور من بلدانها والمعروف من علمائها وأدبائها وقد أطلنا في ذلك إلى الحد الذي لا يعدو ما نقصد إليه من ذلك وهو بيان ما كان للعرب في هذه الجزيرة من الحضارة المتمكنة حتى نبغ فيها من العلماء والأدباء أمثال من ذكرنا وهو كما قلنا غيض من فيض وقليل من كثير ونحن لو كان لدينا فسحة من الوقت ولو حصلنا على سائر الأسفار التي تعرضت لتراجم أهل جزيرة صقلية مثل خريدة العماد الكاتب ودرة بن القطاع ومختار ابن بشرون الصقلي وما إليها لكان حقاً علينا أن نتقصى هذا الباب الذي لم نعلم أحد من أهل عصرنا قد ألم به إلماماً فضلاً عن إيفائه حقه من القول وقد رأينا من تمام الفائدة أن نضع (خريطة) تصور هذه الجزيرة وبلدانها كما كانت أزمان العرب وكذلك البحر الأبيض المتوسط وجميع البلدان التي جاء لها ذكر في هذه الرسالة وقد أعاننا على وضع هذه المصور صديقنا الفاضل الشيخ محمد علي فخر أستاذ علم تقويم البلدان في مدرسة دار العلوم فجزاه الله عن العلم وأهله خير ما يجزى به المخلصون ثم أردفنا هذه النبذة الصقلية بالنبذة الثانية من الكلام على الشاعر ابن الرومي للكاتب الأديب السيد إبراهيم عبد القادر المازني يلي ذلك المقامة الأولى من مذكرات إبليس وعنوانها أغواء فتاة للكاتب الحكيم السيد عباس محمود العقاد وبعد ذلك يرى الناظر ثلاث مقطعات شعرية موسومة بثورة النفس للأدباء شكري والعقاد والمازني ثم باب أخبار العلم وفيه أبحاث جديدة في أبواب من العلم عدة اختارها للبيان الأستاذ صالح بك حمدي حماد - ومما نشرنا في هذا العدد ثمان صفحات من كتاب التربية الطبيعية أو اميل القرن الثامن عشر للفيلسوف جان جاك روسو ترجمة الكاتب المازني - وقد نشر من هذا الكتاب فيما سلف من أعداد البيان اثنان وثلاثون صفحة وهذي ثمان. ومما نشرنا كذلك