فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[توجيه للآباء بالاهتمام بإصلاح أولادهم]

Q يلاحظ في الآونة الأخيرة ترك الوالدين تربية الأولاد للشارع أو للدش أو للقنوات الفضائية، والانشغال عنهم بالعقارات والتجارات ونحوها، فما توجيه سماحتكم بخصوص هذا الموضوع؟

A هذا من الأقسام التي ذكرناها في ولاية كثير من الآباء، حيث انشغل الأب بحرفته وتجارته، أو انشغل بلهوه وسهوه وسمره مع زملائه، ولم يهتم بأولاده، فتولى تربيتهم من يفسدهم، فنقول للآباء: عليكم مراقبة أولادكم، وعليكم الحرص على حفظهم قبل أن يتمكن الفساد منهم؛ ثم تعجزوا عن إصلاحهم، فإن الشر إذا تمكن صعب انقلاع صاحبه منه، فإن الشاب إذا نشأ على ترك الصلاة صعب بعد ذلك رده إلى المساجد، خاصة إذا ألف المسارح والملاهي والملاعب، وصار يسهر على سماع الغناء والطرب وما أشبه ذلك، فعليكم أن تتلافوا الأمر قبل أن يتمكن، وقبل أن يحدق بكم الخطر فتعجزوا عن معالجته.

<<  <  ج: ص:  >  >>