تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <   >  >>

وشعبة وابن كثير قرءوا إِنَّا مُنَجُّوكَ وَأَهْلَكَ [العنكبوت: 33]، كذلك يعني بإسكان النون وتخفيف الجيم فتعين لمن لم يذكره في الترجمتين القراءة بفتح النون وتشديد الجيم.

قدرنا بها والنمل صف وعباد مع ... بناتي وأنّي ثمّ إنّي فاعقلا

أخبر أن المشار إليه بالصاد من صف وهو شعبة قرأ إِلَّا امْرَأَتَهُ قَدَّرْنا إِنَّها [الحجر:

60]، هنا وقَدَّرْناها [النمل: 57] بتخفيف الدال كلفظه وعلم التخفيف من عطفه على منجوهم خف وتعين للباقين القراءة بتشديد الدال فيهما، ثم أخبر أن فيها أربع ياءات إضافة نَبِّئْ عِبادِي أَنِّي [الحجر: 49]، وبَناتِي إِنْ كُنْتُمْ [الحجر: 71]، وأَنِّي أَنَا الْغَفُورُ

الرَّحِيمُ [الحجر: 49]، وإِنِّي أَنَا النَّذِيرُ الْمُبِينُ [الحجر: 89]. وقوله: فاعقلا أي قيد الأحكام وثبتها في ذهنك.

[سورة النحل]

وينبت نون صحّ يدعون عاصم ... وفي شركاي الخلف في الهمز هلهلا

أخبر أن المشار إليه بالصاد من صح وهو شعبة قرأ (ننبت لكم به الزرع) [النحل:

11] بالنون فتعين للباقين القراءة بالباء وأن عاصما قرأ وَالَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ [الأعراف: 194] بياء الغيب كلفظه فتعين للباقين القراءة بتاء الخطاب، ثم أخبر أن المشار إليه بالهاء من هلهلا وهو البزي اختلف عنه هنا في أين شركائي الذين فروي عنه وجهان أحدهما بغير همز والثاني بالهمز كقراءة الباقين. فإن قيل من أين يعلم أن قراءة الباقين بالهمز. قيل لما ذكر الخلف في الهمز للبزي فضده لا خلف في الهمز عند غير البزي، وهلهلا من قولهم هلهل النساج الثوب إذا خفف نسجه.

ومن قبل فيهم يكسر النّون نافع ... معا يتوفّاهم لحمزة وصّلا

أخبر أن نافعا قرأ بكسر النون في الكلمة التي قبل فيهم يعني تشاقون وعبر عنها بقوله ومن قبل فيهم لأنها لا تستقيم في النظم إلا مخففة القاف ولم يقرأ أحد بذلك فتعين للباقين القراءة بفتح النون ثم أخبر أن حمزة قرأ (الذين يتوفاهم الملائكة ظالمي أنفسهم) [النحل:

28]، و (يتوفاهم الملائكة طيبين) [النحل: 32] بياء التذكير كلفظه فتعين للباقين القراءة بتاء التأنيث فيهما وأشار بقوله معا إلى الموضعين.

سما كاملا يهدي بضمّ وفتحة ... وخاطب تروا شرعا والآخر في كلا

أخبر أن المشار إليهم بسما وبالكاف من كاملا وهم نافع وابن كثير وأبو عمرو وابن عامر قرءوا فَإِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ [النحل: 37] بضم الياء وفتح الدال فتعين للباقين القراءة بفتح الياء وكسر الدال

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير