<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[الباب الأول]

من بالعبودية للمولى أقرّ … أجابه في كلّ ما منه صدر

ممتثلاً في باطن وظاهري … طبق نواهي الشّرع والأوامر

يمثل المأمور واللّذْ حظرا … يتركه والإذن فيه خيّرا

إذ فعله في ذي الثلاث داخل …أخذاً وتركاً ثم إذناً يقبل

...

[الباب الثاني]

لِلَعِبٍ لم توجد الأكوان … كلا ولم يترك سدى إنسان

<<  <   >  >>