فصول الكتاب

<<  <   >  >>

(1) (2) (13/ش) هذا هو أول شرك وقع على وجه الأرض، وكان الناس قبله مسلمين، ولربهم موحدين، حتى دخل عليهم الشيطان اللعين من باب الغلو في الصالحين، فلقد كان بين آدم ونوح -عليهما السلام- عشرة قرون كاملة


(1) صحيح البخاري (4636).
(2) تفسير الطبري (12/ 253).

<<  <   >  >>