فصول الكتاب

<<  <   >  >>

(1) (8/ش) صدق رحمه الله ما أفقهه من إمام.

فإن سيف المسلمين لا يجرد إلا من أجل إفراد الله بالعبادة ولوازم ذلك، وكذا لا يجرد إلا لتكون كلمة الله هي العليا، وليكون الدين كله لله. فإذا كان


(1) المقصود بـ «لأفهمهم» أي: لأفهم المراد عن الله، وليس المقصود لأفهمهم معاني دلالات النصوص.

<<  <   >  >>