فصول الكتاب

<<  <   >  >>

مَطَرٍ (1).

والثاني: الحجارة. ومنه قوله تعالى في قصة قوم لوط: {وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا} (2).

[الثلج في اللغة]

الثاء واللام والجيم أصل واحد، وهو الثلج المعروف. ومنه تتفرع الكلمات المذكورة في بابه. يقال أرض مثلوجة إذا أصابها الثلج (3).

وفي الاصطلاح: الثلج ماء متجمّد يتكون عندما تنخفض درجة حرارة المياه إلى درجة الصفر المئوية على أسطح البحيرات، والأنهار، والشوارع والأرصفة المبتلة. ويعد الجليد، والمطر الثلجي، والصقيع، والبَرَد صورًا من الثلج (4).

[البرد في اللغة]

الباء والراء والدال أصول أربعة: أحدها خلاف الحر، والآخر السكون والثبوت، والثالث الملبوس، والرابع الاضطراب والحركة. وإليها ترجع الفروع (5).

والبرَد بالتحريك: حب الغمام، وحب المزن (6).

وفي الاصطلاح: البَرَدُ مطر جامد ينزل من السماء على شكل كتل جليدية كروية، أو غير منتظمة، وتُسمى هذه الكتل حبُّ البرد. ويتراوح حجم هذه الكتل، بين حجم حبة


(1) النساء: 102.
(2) الأعراف: 84، الشعراء: 173.
(3) معجم مقاييس اللغة: 1/ 385، الصحاح: 1/ 302.
(4) الموسوعة العربية العالمية: 8/ 47.
(5) معجم مقاييس اللغة: 1/ 241.
(6) القاموس المحيط: 242، الصحاح: 1/ 105، 2/ 446.

<<  <   >  >>