تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

قوله: "في حديث معاذ: أنجى من ذكر الله" أقول: روى أبو شبل المخزومي، وكان جده صحابياً: أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال لمعاذ بن جبل: "كم تذكر ربك كل يوم؟ تذكره كل يوم عشرة آلاف مرة" فقال: كل ذلك أفعل. قال: "أفلا أدلك على كلمات هن أهون عليك، وهن أكثر من عشرة آلاف، وعشرة آلاف مرة, تقول: لا إله إلا الله (1) عدد ما أحصى الله، لا إله إلا الله عدد كلماته, لا إله إلا الله عدد خلقه، لا إله إلا الله زنة عرشه, لا إله إلا الله ملء سماواته، لا إله إلا الله ملء أرضه, لا إله إلا الله ملء ذلك، لا يحصيه ملك ولا غيره" ذكره الكاشغري.

قوله: "أخرجه مالك".


= عن أبي الدرداء قال: قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: "ألا أنبئكم بخير أعمالكم، وأزكاها عند مليككم، وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إنفاق الذهب والورق، وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم؟ " قالوا: بلى، قال: "ذكر الله تعالى". قال معاذ بن جبل: ما شيء أنجى من عذاب الله من ذكر الله.
(1) أخرج أحمد (5/ 249)، والنسائي في "عمل اليوم والليلة" رقم (166)، وابن حبان رقم (830)، والحاكم (1/ 513) عن أبي أمامة - رضي الله عنه - قال: رآني النبي - صلى الله عليه وسلم - وأنا أُحرِّك شفتي، فقال لي: "بأي شيء تُحرَّك شفتيك يا أبا أمامة؟ " فقلت: أذكر الله يا رسول الله، فقال: "ألا أخبرك بأكثر وأفضل من ذكرك بالليل والنهار؟ " قلت: بلى يا رسول الله، قال: "سبحان الله عدد ما خلق، سبحان الله ملء ما خلق، سبحان الله عدد ما في الأرض والسماء، سبحان الله ملء ما في الأرض والسماء، سبحان الله عدد ما أحصى كتابه، سبحان الله ملء ما أحصى كتابه، سبحان الله عدد كل شيء، سبحان الله ملء كل شيء، الحمد لله عدد ما خلق، والحمد لله ملء ما خلق، والحمد لله عدد ما في الأرض والسماء، والحمد لله ملء ما في الأرض والسماء، والحمد لله عدد ما أحصى كتابه، والحمد لله ملء ما أحصى كتابه, الحمد لله عدد كل شيء, والحمد لله ملء كل شيء". وهو حديث صحيح، والله أعلم.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير