تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

[كتاب: الأسماء والكنى وهو الكتاب الثامن]

وفيه خمسة فصول

الفصل الأول: في المحبوب منها والمكروه (1)

و"الكنى" جمع: كنية، وهو كل ما صدّر بأبٍ وأم.

ذكر سبعة أحاديث؛ الأول:

113/ 1 - عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ - رضي الله عنه - قَالَ: قَالَ رَسُولُ الله - صلى الله عليه وسلم -: "إِنَّكُمْ تُدْعَوْنَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ بِأَسْمَائِكُمْ وَأَسْمَاءِ آبَائِكُمْ، فَأَحْسِنُوا أَسْمَاءَكُمْ" أخرجه أبو داود (2). [ضعيف].

قوله: "حديث أبي الدرداء":

واسمه عويمر بن مالك الأنصاري (3).

قوله: بأسمائكم وأسماء آبائكم.

أي: يقال: يا فلان بن فلان، لا باسم أمه، وذكر جار الله في "الكشاف" (4) في قوله: {يَوْمَ نَدْعُو كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ} (5) ما لفظه.


(1) ما بين الحاصرتين سقط من (ج).
(2) في "سننه" رقم (4948).
قلت: وأخرجه عبد بن حميد رقم (213) وابن حبان رقم (5818) والبيهقي في "السنن الكبرى" (9/ 306) وفي "الشعب" (8633) وأحمد (5/ 194) بسند ضعيف لانقطاعه عبد الله بن أبي زكريا لم يسمع من أبي الدرداء، وهو حديث ضعيف.
(3) انظر ترجمته في "الاستيعاب" (ص 517 - 519) رقم الترجمة (1850).
(4) في "الكشاف" (3/ 537).
(5) سورة الإسراء الآية: (71).

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير