تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا
<<  <   >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[كتاب الطِّبِّ]

[161] قال تمام (3/ رقم: 1022/ ص 243):

- أخبرنا أبو الحسن أحمد بن سليمان بن أيّوب بن حَذلم: نا عبد الله بن الحسين المصّيصيّ: نا زكريّا بن يحيى الواسطي: نا بشر بن عبد الله بن عمر بن عبد العزيز، قال: أخبرني عبد العزيز بن عمر عن نافع.

عن ابن عمر، قال: كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يحتجمُ هذا الحَجْمَ في مُقدَّمِ رأسه، ويُسمّيه: "أمَّ مُغيث".

قال الدوسري:

أخرجه الطبراني في "الأوسط" (مجمع البحرين: ق 214/ أ). والخطيب في "التاريخ" (13/ 95) من طريق زكريا الواسطي -ولقبه: (رَحْمُويه) - به.

قال الطبراني: لم يروه عن نافع إلا عبد العزيز، ولا عنه إلا بشر، تفرّد به رَحْمُويه.

وإسناده ضعيف: بشر ذكره ابن حبّان في "الثقات" (8/ 138). وبيّض له ابن أبي حاتم في "الجرح" (2/ 361) ففيه جهالةٌ." انتهى.

قلت: وعلى كلام الأستاذ ملاحظتان:

الأولى: قوله: ". . .زكريا الواسطي ولقبه: (رَحْمُويه). . .".

كذا وقع عنده (رحمويه) بالراء، وتكرر عنده مرتين.

والصواب أنه (زحمويه) بالزاي، كما في "الثقات" (8/ 253) والجرح والتعديل (3/ 601) و"الإكمال" (4/ 179) لابن ماكولا، و"توضيح المشتبه" (4/ 152) و"تبصير المنتبه" (2/ 595).

الثانية: تضعيفه الإسناد ببشر بن عبد الله.

<<  <   >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير