تم الاندماج مع الموقع الرسمي لمشروع المكتبة الشاملة وقد يتم الاستغناء عن هذا النطاق قريبا

فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>

عليه" (1).

وروى الأعمش عن خيثمة عنه: "إن العبد لَيهمُّ بالأمر من التجارة أو الإمارة (2)، حتى إذا تيسر له نظر الله إليه من فوق سبع سموات، فيقول للملك: "اصرفه عنه، قال: فيصرفه" (3).

وقال (4) عبد الله بن مسعود: "ليس عند ربكم ليل ولا نهار، ونور السماوات من نور وجهه، وإنَّ مقدار كل يومٍ من أيَّامكم عند الله اثنتا


(1) أخرجه الدارمي في النقض على بشر المريسي رقم (137، 98، 111)، وفي الرد على الجهمية رقم (81)، والطبراني في الكبير (9/ 228) رقم (8987)، وأبو الشيخ في العظمة رقم (279) وغيرهم.
من طرق عن حماد بن سلمة عن عاصم به.
قال الذهبي: "إسناده صحيح"، العلو (1/ 617) رقم (157).
وله طرق في بعضها اختلاف راجع حاشية النقض على بشر (ص/ 223، 224)، وحاشية العلو (1/ 420).
(2) في (أ، ب، ت، ع): "الإشارة".
(3) أخرجه الدارمي في الرد على الجهمية (80)، واللالكائي رقم (1219).
من طريق أبي شهاب الحنَّاط عن الأعمش به.
قال الذهبي: "أخرجه اللالكائي بإسناد قوي" العلو (1/ 624).
وقال عنه المؤلف كما سيأتي "بإسناد صحيح".
قلت: لكن خيثمة بن عبد الرحمن لم يسمع من ابن مسعود قاله الإمام أحمد وأبو حاتم الرازي. وعليه، فالإسناد منقطع.
(4) هذا الحديث والذي بعده من النسخة الظاهرية (ظ) فقط.

<<  <  ج: ص:  >  >>
تعرف على الموسوعة الشاملة للتفسير