فصول الكتاب

<<  <  ج: ص:  >  >>
مسار الصفحة الحالية:

[مسائل العموم]

494 - الكلام في العموم:

حقيقة العام: (هو) كلام مستغرق لجميع ما يصلح له كقولنا: الرجال يستغرق كل رجل، لأنه يصلح له ولا يدخل فيه غيره لأنه غير صالح لهم.

495 - وهو على أربعة أضرب:

أحدها: ألفاظ الجمع المعرف كالمسلمين والمشركين والرجال والنساء.

الثاني: لفظ الجنس كقولنا: الناس والإبل والحيوان، وهذا ليس بجمع لأنه لا واحد له من جنسه، وإنما يشبه لفظ الجمع.

<<  <  ج: ص:  >  >>